معلومات عامة

!مدن المغرب: أفضل الوجهات السياحية


بفضل تنوع تضاريسه و مناخه و حضاراته، من بنايات و معالم تاريخية، و تحف فنية استثنائية، و بفضل شواطئه و جباله و وديانه، و قصباته و أسواقه و صحراءه، و كل ما فيه، يعد المغرب واحدا من اهم و أجمل الوجهات السياحية في العالم. يشبه إلى حد كبير، القصص الممثلة في ألف ليلة و ليلة. ماضيه يمتعك و يعود بك إلى أزمنة غابرة، و حاضره يكمل بك الرحلة في الحاضر و يدعوك إلى بناء المستقبل انطلاقا مما تتخيله و ما تستلذ بعيشه و انت في البلد الذي تغرب فيه الشمس.

يضم المغرب العديد من الوجهات السياحية و المدن التي تستقطب العديد من الزوار، من الداخل و الخارج سنويا. و الجميل في الأمر أن هذه المدن مفرقة بين الشمال و الجنوب، و الشرق و الغرب، و حتى الوسط له كلمة يقولها.

من خلال هذا الموضوع، سوف أعرفكم على أهم المدن أو الوجهات السياحية بالمغرب، و أقسمها لكم حسب الجهة و المنطقة. و اتمنى أن يساعدكم ذلك في التعرف على مدن المغرب، و السياحة فيها.

أجمل مدن الشمال

نبدأ من أقصى الشمال، و ناخذكم نحو عروس الشمال طنجة، أو كما يسميها المؤرخون، مدينة البوغاز. هي مدينة سياحية بامتياز، و رغم كبر حجمها، إلا انها تعد من بين المدن المناسبة للعيش، من حيث التكلفة و الروتين اليومي. وتزخر مدينة طنجة بالعديد من المآثر التايخية، و التي تعود بنا إلى ازمنة غابرة، مثل مغارة هرقل، و التي تدور حولها العديد من الأساطير التي تزيد من جمالها. و يتجاوز عمرها أكثر من 3000 سنة.

كما يمكن الاستمتاع بزيارة مدينتها العتيقة و السباحة في شواطئها المميزة. نعم مميزة لأنها الوحيدة التي توفر مياه في خليط من البحرين الابيض المتوسط و المحيط الاطليس. فتذكر دائما، حين تسبح في مياه طنجة، فإنك في الحقيقة تسبح في بحرين في آن واحد.
بالاضافة إلى ذلك، فهي تزخر بالعديد من المرافقق و الوجهات السياحية، و تم افتتاح مول ضخم بها مؤخرا، و هو ” طنجة سيتي مول “. يمكن زيارته و الاستمتاع بكل الخدمات التي يقدمها.

نمر قليلا نحو الجنوب، ميلا نحو الشرق، حوالي 114 كلمتر عن مدينة طنجة، حيث مدينة شفشاون الزرقاء، او كما يطلق عليها ” غرناطة الصغيرة “. لن أعدد لكم قدر المتعة التي ستستشعرونها و أنتم تتجولون في هذه المدينة الساحرة. روعة الهندسة و المعمار، و زرقة الأزقة التي تبعث على التفاؤل و حب الخير. و ما أروع الاختلاط الحضاري الذي تعيشه على طول السنة، فلا عجب إذا أن تصنفها اليونسكو ضمن تراث البشرية. جسد في ثقافتها و فكر أهلها و معمارها ما عاشته غرناطة في حقبة الأندلس المفقود، و سكانها الذين بنوها، قدموا إليها فارين من الاندلس، هربا من محاكم التفتيش و جرائمها.

و بالقرب من المدينتين، هناك عدة مدن ذات شواطئ غاية في الروعة، مثل مارتيل و الفنيدق و المضيق. فهي تضم شواطئ من الطراز العالي، و توفر إقامات عائلية مريحة و مطلة على البحر. كل ما يلزم من أجل المتعة، تجده في شمال المغرب حتما.

أجمل المدن الساحلية بالمغرب

أغادير

إضافة إلى كونها من اروع المدن السياحية بالمغرب، تعد أغادير من أجمل المدن الساحلية، حيث يحلو الاستجمام و الاستمتاع بالعطلة الصيفية. شاطئها نقي جدا و محترم، و يمتد على طول 10 كلم تقريبا.

الصويرة

الصويرة، مدينة رائعة، تشع بالروعة و الجمال و بها معالم سياحية تلفت الأنظار. هي مدينة في الساحل الجنوبي، و تمتلك شاطئ من أروع الشواطئ بالمغرب. إن كنت بالصويرة او بالقرب منها، فلابد لك من زيارته.

السعيدية

السعيدية، مدينة ساحلية في أقصى شرق المغرب. تقع على الحدود المغربية الجزائرية. جمال شاطئها يفوق الوصف، بلونه الازرق و صفائه و جمال أمواجه الهادئة. وجهة مثالية للاستجمام، و يعد شاطئها من أفضل الشواطئ بالمغرب، إلم يكن الأفضل.

أصيلا

على بعد 45 كلمتر فقط عن مدينة طنجة، تعد أصيلا وجهة سياحية معتبرة حين يتعلق الامر بالشاطئ. خيار مميز و تتوفر فيه كل سبل الراحة و المتعة. و تقام فيه العديد من الأنشطة.

الحسيمة

الحسيمة، عروس ريف المغرب. تعد من أرقى و أنظف المدن بالمملكة، و لديها شواطئ رائعة، و جمالها يحبس الانفاس. و كأنك في هاواي او ابيزا. ولكن، تجدر الاشارة، من باب الأمانة، إلى أن بعض شواطئها قد تكون ملوثة و خطرة، بسبب الأسلحة الكيماوية التي استخدمها الاسبان إبان حربهم على الريف. لذا، يرجى التقيد بمعايير السلامة و التأكد من نظافة الشاطئ لدى السلطات قبل السباحة فيه.

الداخلة

نمر على أقاصي جنوب المغرب، حيث مدينة الداخلة. هي شبه جزيرة، سميت الداخلة لأنها داخل البحر، أي محاطة به. رغم كونها غير معروفة من الكثير، إلا أن بها عددا من أروع الشواطئ بالمغرب و العالم كله، و تتميز بكونها وجهة مفضلة لدى ممارسي الرياضات البحرية، خاصة الرياضات الشراعية و التزلج على الماء و الجيتسكي.

أروع مدن الصحراء

في جنوب المغرب، يوجد جمال لا يقل عن جمال المدن المغربية المترامية في الجهات الأخرى. ولدي مثالان سأقدهمها لكم، و لكل واحدة من المدينتين خصوصيتها.

نبدأ من مدينة وارزازات. يفضل ساكنتها تسميتها بهوليوود المغرب. لماذا؟ لأنها تتوفر على أهم استوديوهات التصوير بالعالم العربي، بل و في افريقيا. و تم تصوير العديد من الأفلام السينمائية العالمية بها. كما يمكن الاستمتاع بواحاتها و ثمورها اللذيذة، و قصباتها المبنية على الطراز الصحراوي القديم. ستشعر بمتعة من نوع آخر و أنت بورززات.

و بجاورها توجد مدينة مرزوكة. الرحلات فيها على ظهور الجمال، تذكرك بمغامرات السندباد بين الكثبان الرملية. و تجد فيها هيبة تفوق هيبة الامواج و البحار، و أسرارها و الصمت المطبق بها، و المساحة التي ينطلق فيها بصرك و لا يحده أي شيئ، تجعلك تفكر في معنى الحياة و الوجود بشكل أعمق. ببساطة هي تجربة لا تضاهى.

المدن الثقافية و الأثرية بالمغرب

لا يضم المغرب المدن الساحلية و الصحراوية فقط، بل حتى المدن الداخلية تتميز بمؤهلات سياحية مهمة و كبيرة جدا.

بدءا من الرباط العاصمة الادارية للمغرب. فهي في الحقيقة تتجاوز كونها مدينة إدارية و تعتبر من أهم الوجهات السياحية في المغرب. و ذلك بفضل ما تضمه من مآثر و معالم تاريخية شاهدة على تاريخها و أصالتها و تطورها. فنجد شالة، المدينة الأثرية، و المدينة العتيقة و صومعة حسان، إضافة إلى العديد من القصور و ال “رياضات” القديمة و الأصيلة.

مرورا بمدينة فاس، العاصمة الروحية لمملكة. فاس لوحدها كفيلة بأن تغري الزائر و تدفعه إلى عشقها. يكفي أنها تضم أقدم جامعة في العالم، و التي أسستها فاطمة الفهرية سنة 859 م.

ونصل إلى مراكش الحمراء، الغنية عن التعريف، بتاريخها و تراثها و معالمها الأثرية التي تخلد حقبة ذهبية من تاريخ المغرب. بقصورها البهية و مدينتها العتيقة وجمالها الأخاذ، و بجمال و روعة جامع الفنا، بطقوسه و تقاليده التي صمدت في وجه السنين و أتحفت كل الزوار.

 

يبقى عليك أن تختار الوجهة المناسبة لمدة إقامتك و رغبتك و طبيعة الرحلة التي تريدها، فالمغرب يوفل لك كل ذلك، في مزيج يلبي كل الأذواق. كما يمكنك أن تنوع في الوجهات التي تقصدها، ما المانع في أن تزور الجبل و البحر و الصحراء؟ وحرصا على تسهيل اختياركم، سوف نقدم لكم مزيدا من التفاصيل عن كل واحدة من هذه الوجهات السياحية في تقارير قادمة، على امل أن تنال إعجابكم. و مرجبا بكم في بلدكم المغرب.


View Comments
There are currently no comments.